برنامج عناوين : يعرض يومياً الساعة 13:00 م
برنامج : الحدث يعرض من الأحد - الخميس الساعة 15:00 م
برنامج صدى الجماهير : يعرض الثلاثاء الساعة 09:00 م
برنامج الدكة : يعرض (السبت والاربعاء والخميس والجمعة ) الساعة 23:00 م
تويتر
 
الفيسبوك
مسابقة قناة عمان الرياضية
البث الحي
الأخبار

الأحمر.. مكاسب فنية ومعنوية.. رغم الخسارة القطرية

رغم الخسارة كسب الأحمر الاحترام والتقدير وبرهن على إنه يملك الكثير ..

المزيد
الأحمر.. مكاسب فنية ومعنوية.. رغم الخسارة القطرية
رغم الخسارة كسب الأحمر الاحترام والتقدير وبرهن على إنه يملك الكثير ليقدمه في المستقبل القريب وأبرز مخرجات المباراة :- لم تظهر فوارق فنية كبيرة بين المنتخب الوطني ومنتخب قطر بطل آسيا والظروف خدمت الأخير وجعلته يتفادى الإحراج في أرضه ووسط جماهيره. – برهن المدرب الهولندي كومان بأنه يمضي على ذات طريق سلفه فيربيك ويمكنه أن يمضي قدما في طريق النجاحات. – ظهر أكثر من لاعب شاب في مباراة قطر وقدموا أنفسهم بصورة طيبة تبعث على الاطمئنان بأن رحلة التجديد مستمرة ولا خوف على المستقبل. – كان بالإمكان أفضل مما كان حسب مجريات الأداء والفرص المهدرة. – خسر المنتخب نتيجة ولا يزال يملك الفرصة للدفاع عن الصدارة والحصول على قمة المجموعة في الجولات المقبلة. – دفع الأحمر فاتورة الأخطاء الفردية في الدفاع وسوء التقدير في الهجوم. – يعتبر الأداء الطيب واللعب بحماس وبروح قتالية عالية من أبرز مكاسب رحلة الدوحة. – قدم الجهاز الفني للمنتخب نموذجا جيدا في تعزيز الثقة باللاعبين الشباب ومنحهم الفرصة كاملة. – أشارت كل التوقعات إلى إمكانية تحسن الأداء في المباريات المقبلة في حال ارتفعت درجات الصقل والتجانس. – شكلت خسارة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم أمس الأول في مواجهته أمام مضيفه القطري بالدوحة ضمن التصفيات الآسيوية المزدوجة حسرة كبيرة عند الجماهير العمانية التي ساندت اللاعبين في ملعب الجنوب أو تابعت اللقاء عبر القناة الناقلة. – قدم الأحمر مباراة كبيرة وكان قريبا من الخروج بنتيجة التعادل على أقل تقدير ولكن سوء التعامل مع الفرص شبه المؤكدة وبعض الأخطاء الفردية الدفاعية منحت المنتخب القطري فرصة الفوز بفارق هدف. – شهدت التشكيلة التي قدمها المدرب الهولندي اروين كومان بعض التغييرات ودفع بعناصر شابة جديدة تبحث عن حجز مقعدها في الفريق ليأتي العطاء عامرا بالحركة والقوة في الأداء والحماس والروح القتالية تجسدت في الهدف الوحيد الذي سجله اللاعب منذر العلوي. وكسب الأحمر الثقة والمعنويات وهو يواجه منتخب قطر بطل آسيا ومكاسب أخرى إيجابية عديدة سيكون لها التأثير الإيجابي في مسيرة الفريق الذي لا يزال يواجه التحديات في التصفيات وتنتظره مباريات قوية من بينها استضافة قطر في مسقط في الفترة المقبلة. وقدم المنتخب الوطني صورة نموذجية للإحلال والإبدال وأكد نجومه أن حواء المستديرة العمانية حبلى بالمواهب والأسماء التي من شأنها ان تؤمن مستقبلا مشرقا للكرة في السلطنة وان تستمر في رحلة البحث عن الإنجازات الكبيرة. رسالة نجوم الأحمر عبر مباراة قطر تقول إنهم قادمون لتقديم الأفضل وتحقيق النتائج الإيجابية التي ترضي طموحات قاعدتهم الجماهيرية وتؤكد قدرة المنتخب الوطني على تجاوز الصعوبات والتعقيدات وفرض شخصية مهابة في الميادين القارية والدولية والإقليمية. سانشيز: واجهنا فريقا منظما وقويا أشاد مدرب منتخب قطر فليكس سانشيز بالمنتخب الوطني ووصفه بأنه يمتاز بحسن التنظيم، وقوة الأداء وهو ما جعل مهمة فريقه صعبة في حسم الفوز بسهولة. وقال سانشيز إنه راضٍ عن أداء اللاعبين، الذين أظهروا رغبتهم القوية في الانتصار بدليل عودتهم بعد هدف التعادل. وأوضح: لم يكن هناك فرق كبير في المستوى بالشوطين. تميّزنا بصناعة فرص كثيرة، بينما لم نفعل ذلك في الشوط الثاني؛ ربما لاندفاع المنتخب العُماني بحثاً عن التعادل، لاعبونا حافظوا على هدوئهم أمام الهجوم والمحاولات العُمانية. القائد كانو: زملائي يستحقون الشكر على الروح العالية – شكر أحمد كانو قائد المنتخب إخوانه اللاعبين على ما قدموه من مستوى فني طيب وروح عالية في الأداء. وقال كانو: كنا ندرك جيداً قوة الفريق المنافس ليس فقط لأنه بطل أمم آسيا في نسختها الأخيرة ولكن أيضاً لما يضمه في صفوفه من لاعبين متميزين في جميع الخطوط وبالتالي حاولنا التحلي بأعلى درجات التركيز خلال هذا اللقاء. وأضاف: لاعبونا ارتبكوا بشكل واضح خلال الدقائق العشر الأولى وارتكبنا بعض الأخطاء وسمحنا للمنتخب القطري بالتفوق في اللقاء والتقدم بهدف ولكننا عدنا للقاء بقوة بعد ذلك وصنعنا العديد من الفرص التهديفية على مرمى سعد الدوسري، وفي المقابل استفاد المنتخب القطري من خبرات لاعبيه وأحرز هدفين من الفرص التي سنحت لمهاجميه. وتابع: أهدرنا معظم الفرص التي سنحت لنا وكرة القدم لا تعترف إلا بإحراز الأهداف وطالما أهدرت فرصاً فعليك أن تقبل الأهداف بعد ذلك وهو ما حدث بالفعل، ولكن هذا لا يمنع من الإشارة إلى أن الأحمر العماني قدم مباراة قوية بل وكنا الأفضل في العديد من أوقات اللقاء. وواصل كانو حديثه قائلاً: أشكر جميع لاعبينا على هذا المجهود والروح العالية وأطالبهم بمواصلة العمل الجاد لأن مشوار التصفيات ما زال طويلاً ونحن أمامنا لقاءين على درجة كبيرة من الأهمية في ملعبنا ونحتاج للفوز فيهما حتى نحافظ على فرصتنا كاملة في الوصول إلى الهدف الذي نسعى إليه. كومان: حدث ما حذرت منه قبل المباراة – وصف الهولندي اروين كومان الهزيمة أمام قطر بالمنطقية، وعلل ذلك بقوله: «الخسارة متوقعة لأنها كانت أمام منتخب خطير يهاجم من العمق والأطراف، ويخترق لاعبوه الملعب مباشرة باتجاه المرمى»، لكنه عبر عن فخره بلاعبيه، وقال المدرب الهولندي إن ما حذر منه لاعبيه حدث في اللقاء، وأضاف في المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء: «حدث ما كنا نتوقعه، لكننا لم نتوقع اهتزاز شباكنا من الدقيقة الثالثة، حصلنا على 3 فرص مضمونة، لكن بالمقابل لو قُدِّر لقطر التسجيل من ركلة الجزاء لربما كانت الأمور ستصبح أصعب»، وقال مدرب عمان إن لاعبي قطر يتميزون بالذكاء والجرأة في الخطوط الأمامية، وأوضح: «لقطر خط هجوم خطير جداً يقوده اللاعب رقم 19 كما أنهم يجيدون اللعب على الأجنحة، لعبنا مباراة جيدة، وكنا نستحق العودة إلى مسقط بنقطة واحدة على الأقل، إلا أن التفوق الفني للاعبي قطر والمهارات الفردية عندهم رجحت الكفة للمنافس». وعبّر كومان عن أمله في تعويض الخسارة عندما يخوض منتخبه مباراتين في التصفيات في نوفمبر المقبل على أرضه، وقال: «هدفنا التأهل ولو كنا فزنا اليوم لربما كانت الأمور أسهل، تلقينا الهزيمة الأولى خلال 7 أشهر، وسيكون على لاعبينا استعادة الثقة، قبل خوض المباراتين المقبلتين في مسقط أمام بنجلاديش والهند، ونأمل أن نفوز فيهما لنواصل العمل والسعي إلى تحقيق هدفنا». تحدث الهولندي أروين كومان عن مواجهة العنابي وقال: لم أكن أتوقع أن يسجل قطر مبكرًا بعد ٣ دقائق فقط وماكنت أتوقع ضغطًا كبيرًا من قطر وتحدثت مع اللاعبين قبل المباراة عن ذلك إلا أن لاعبي قطر يمتازون بالجودة والأداء العالي لاسيما الوسط والجناحان ولاعب الهجوم المعز علي. وتابع كومان: أنا فخور باللاعبين وقاتلوا بضراوة والفارق بين الفريقين كان الذكاء الذي تمتع به لاعبو قطر وتسجيلهم لهدفين وقد سنح لنا عدد من الفرص ولم نترجمها بنجاح في اللحظات الحاسمة. عن أن إهدار الفرص هو السبب في الخسارة قال كومان: كانت هناك أسباب أخرى غير الفرص وكان علينا أن نسجل أهدافا أكثر من الهدف، وعلى اللاعبين أن يمتازوا باللمسة الأولى الجيدة وهذا لم نشاهده.. والعامل الأساسي في الخسارة هو الفارق في الإمكانيات والقدرات والمهارات الفردية لصالح لاعبي قطر ورغم ذلك فخور بما قدمه اللاعبون وقاتلوا بصورة كبيرة وهم بحاجة إلى بذل المزيد في المباريات المقبلة من أجل تحقيق نتائج أفضل في التصفيات. وعن الموقف في المجموعة قال كومان: بالنسبة لوضعنا حاليًا نحن في موقع جيد نسبيًا وهدفنا الرئيسي الوصول للمرحلة الأخيرة من التصفيات، وكان موقفنا سيكون أفضل لو تعادلنا في اللقاء وكنا قريبين من ذلك ولكن الفوارق التي يعلمها الجميع صبت في مصلحة منتخب قطر. وأضاف أروين كومان: تنتظرنا مباراتان في عمان أمام الهند وبنجلاديش وعلينا الفوز فيها، من أجل البقاء في صراع الصدارة والتأهل للنهائيات الآسيوية وهذه الخسارة هي الأولى لنا منذ سبعة أشهر ولن تؤثر على مسيرة منتخب عمان وعلينا أن نعمل بصورة جيدة في المرحلة المقبلة للعودة للانتصارات وتقديم مستويات أفضل من أجل تحقيق هدفنا وهو التأهل للنهائيات الآسيوية ومن ثم المرحلة الأخيرة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم. الرشيدي: نملك فرصة التعــويض فــي الإياب هنّأ فايز الرشيدي حامي عرين المنتخب القطري لفوزه في المباراة التي جمعت المنتخبين ضمن التصفيات الآسيوية المشتركة. وأكد أن الأحمر قادر على التعويض، خاصة وأن أمامه مباراتين على أرضه وبين جمهوره، وسيبذل كل جهده من أجل الظفر بنقاطها الكاملة. وقال الرشيدي: قدّمنا مباراة كبيرة أمام منتخب كبير، وهذه هي كرة القدم، فوز وخسارة.

المنتخب العسكري يفوز على نظيره الكندي برباعية نظيفة

حقق المنتخب العسكري لكرة القدم لقوات السلطان المسلحة فوزه الأول على نظيره الكندي..،

المزيد
المنتخب العسكري يفوز على نظيره الكندي برباعية نظيفة
يلاقي مصر غدا في دورة الألعاب العسكرية – الصين: سعيد بن خالد النافعي – حقق المنتخب العسكري لكرة القدم لقوات السلطان المسلحة فوزه الأول على نظيره الكندي بأربعة أهداف نظيفة، جاء ذلك في افتتاح مباريات المجموعة الثانية لكرة القدم في دورة الألعاب العسكرية والتي تجرى فعالياتها حاليا بمدينة يوهان بجمهورية الصين. وقد جاء الهدف الأول برأسية اللاعب محمد بن سالم المعشري في الدقيقة (18) من عمر المباراة، وجاء الهدف الثاني في الدقيقة (30) عن طريق نفس اللاعب من ركلة حرة مباشرة، فيما أحرز الهدف الثالث اللاعب سعود بن خميس الفارسي في الدقيقة (67 ) ، وبعدها بدقيقتين تمكن اللاعب باسل بن عبدالله الرواحي من تسجيل الهدف الرابع لمنتخبنا العسكري في الدقيقة (69) . دخل منتخبنا العسكري لكرة القدم المباراة بتشكيلة ( ٤-٤-٢) ولاعب احتياطي واحد، وغياب تسعة لاعبين من منتخبنا العسكري لارتباطهم مع المنتخب الوطني الأول لكرة القدم ضمن التصفيات المزدوجة لكأس آسيا وكأس العالم. وقد بدأ لاعبو منتخبنا العسكري المباراة بهمم عالية ورغبة في تحقيق الفوز الأول لهم، فقد سيطر منتخبنا العسكري على مجريات المباراة، ففي الشوط الأول استطاع لاعبونا فرض سيطرتهم على المباراة، والمهارات الفنية المنسجمة فيما بينهم، والتي مكنتهم من إحراز الهدف الأول في الدقيقة (21) عن طريق اللاعب محمد المعشري، بعدها واصل لاعبونا تقدمهم في المباراة. وفي الدقيقـــــة (31) من عمر الشوط الأول استطاع نفس اللاعب إحراز الهدف الثاني من ركلة حرة مباشرة وضعها على يسار الحارس، وفي الشوط الثاني واصل لاعبونا اللعب بنفس المستوى، وبنفس الحماس والتكتيك الفني ليواصلوا تفوقهم بالمباراة ليحرزوا هدفين آخرين. وبهذا الفوز المستحق قـــــال طارق بن شمبيه البلوشي المدرب الثاني لمنتخبنا العسكري لكرة القدم: «دخل لاعبونا المباراة مع المنتخب الكندي العسكري بروح معنوية عالية، وفي شوطي المباراة قدموا أداء قويًا وتكتيكا فنيا عاليا، وهذا الفوز سيمنحنا دافعاً قوياً لتقديم الأفضل وتحقيق الفوز في المباريات القادمة، وأشكر الجميع على هذه البداية القوية والرائعة». هذا وسيواجه منتخبنا العسكري لكرة القدم غدا (الجمعة) منتخب مصر العسكري، ضمن المجموعة الثانية لكرة القدم من دورة الألعاب العسكرية والتي تقام خلال الفترة (14-27) من الشهر الجاري. الجدير بالذكر أن المنتخب العسكري لكرة القدم لقوات السلطان المسلحة قد تغلب على منتخب مصر العسكري بضربات الترجيح بعد تعادلهما (2/‏‏2) في آخر لقاء جمع الفريقين في كأس العالم العسكرية الثانية لكرة القدم والتـــي أقـــــــيمت في السلطنة في عام ٢٠١٧م .

الأولمبــي والشـرطة والخـــيّالة السلطانية والشامخ تنتزع فئات الحواجز

احتضن ميدان مزرعة الرحبة بولاية بركاء منافسات مسابقة قفز الحواجز لهذا الموسم 2019/‏‏‏2020م ...

المزيد
الأولمبــي والشـرطة والخـــيّالة السلطانية والشامخ تنتزع فئات الحواجز
كتب ـ حمود الريامي – احتضن ميدان مزرعة الرحبة بولاية بركاء منافسات مسابقة قفز الحواجز لهذا الموسم 2019/‏‏‏2020م والتي نظمها الاتحاد العماني للفروسية وهي المسابقة الثانية في هذا الموسم من مجموع المسابقات الخاصة بقفز الحواجز بالاشتراك مع المركز الأولمبي للفروسية، وقد احتوت المسابقة على خمس فئات وهي الفئة (ب) والفئة (ج) والفئة (د) والفئة ( د واحد) وفئة الجدد بمجموع 67 خيلا، بحضور السيد منذر بن سيف بن حمد البوسعيدي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للفروسية واحمد بن سيف العبري أمين السر العام ورئيس لجنة المسابقات بالاتحاد وعدد من المسؤولين بوحدات الخيالة الحكومية والمحبين لهذه الرياضة الأولمبية العريقة، وتأتي المسابقة برعاية كلية الخليج . منافسة ممتعة شهدت المسابقة منافسة ممتعة بين الفرسان المشاركين عكست مدى إمكانياتهم وقدراتهم العالية في كل فئة من فئات المسابقة وقد كان الدور الأبرز للفرسان الناشئين في هذه الرياضة النبيلة . أعداد متزايدة شهدت هذه المسابقة أعدادا متزايدة في الخيول والفرسان، وقد شارك في المسابقة 67 ، حيث أضافت وحدات الخيالة الحكومية عددا من خيول قفز الحواجز إلى إسطبلاتها وهو ما يساهم في تعزيز تطور هذه الرياضة الأولمبية العريقة . الفئة (ب) شارك في الفئة (ب) أربع خيول وتمكن من خطف المركز الأول الفارس سلطان بن حمود الطوقي على الحصان تالبوت من المركز الأولمبي للفروسية وحقق المركز الثاني الفارس خالد بن خلفان الشعيبي على صحوة من وحدة شرطة الخيالة . الفئة (ج) أما في الفئة (ج) فقد شاركت فيها 7 خيول واحرز المركز الأول الفارس خالد بن خلفان الشعيبي على رعد من وحدة شرطة الخيالة والمركز الثاني الفارس الشيخ خالد بن سعيد الوهيبي على الحصان سكاي من إسطبلات الصافنات والمركز الثالث الفارس سلطان بن محمد الحراصي على بشرى من خيالة الحرس السلطاني العماني. الفئة (د) كما شاركت في الفئة (د) 13 خيلا وحققت لقبها الفارسة مولي جرهام على لابلوما من مركز الفروسية الأولمبي، وجاء في المركز الثاني الفارس بركات بن مهنا الهادي على الأدهم من وحدة شرطة الخيالة والمركز الثالث الفارس الشيخ خالد بن سعيد الوهيبي على الحصان رويال من إسطبلات الصافنات والمركز الرابع الفارسة كيارا على وسيم من إسطبلات العربية. الفئة (د واحد) شاركت في الفئة (د واحد) 16 خيلا وحصل على المركز الأول محمد جودا على فيرنارديز من مدرسة الشامخ للفروسية والمركز الثاني الفارس حارث بن حمود المعولي على تمارة من وحدة شرطة الخيالة والمركز الثالث الفارسة اريكا على ارجون من مدرسة الشامخ للفروسية والمركز الرابع الفارس وارث بن تميم المحروقي على فيم من المركز الأولمبي للفروسية. فئة الجدد شاركت في فئة الجدد 19 خيلا وقد توج بالمركز الأول الفارس سلطان بن سيف الفوري على مرعي من الخيالة السلطانية والمركز الثاني الفارس سلطان بن صالح الرحبي على مجان من خيالة الحرس السلطاني العماني والمركز الثالث الفارس خالد بن درويش الصبحي على برفك زد من إسطبلات الصافنات والمركز الرابع الفارسة بثينة بنت احمد المعمرية على العباب من وحدة شرطة الخيالة والمركز الخامس الفارس هلال بن حمد الشكري على المأمون من مدرسة الشامخ للفروسية. التتويج والختام في ختام المسابقة قام الشيخ خالد بن سعيد الوهيبي بتتويج أبطال الفئات والفرسان الحاصلين على المراكز الأولى.

منتخب اليد الشاطئية ينهي مشاركته بدورة الألعاب العالمية بخسارة سابعة

أنهى منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية مبارياته بدورة الألعاب الشاطئية العالمية قطر 2019 ...،

المزيد
منتخب اليد الشاطئية ينهي مشاركته بدورة الألعاب العالمية بخسارة سابعة
close
أنهى منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية مبارياته بدورة الألعاب الشاطئية العالمية قطر 2019 بعد أن خاض 7 مباريات خرج منها كلها بخسائر متتالية وبشوطين فقط دون تحقيق أي فوز منها 5 ضمن مجموعته الأولى التي ضمت: الدنمارك والبرازيل والسويد وأستراليا وأمريكا ومباراتان لتحديد المراكز من التاسع إلى الثاني عشر. وكان منتخبنا الوطني قد حل في آخر ترتيب مجموعته الأولى بعد خسارته في المباراة الأولى أمام نظيره البرازيلي بشوطين دون رد بواقع 20 /‏‏ 12 و 12 /‏‏12 وفي المباراة الثانية أمام السويد بشوطين دون مقابل بواقع 16 /‏‏ 14 و 16 /‏‏ 14 وأمام المنتخب الأمريكي بشوطين دون مقابل بواقع 20 /‏‏ 15 و 16 /‏‏ 12 ومع أستراليا بشوطين لشوط بواقع 18 /‏‏ 19 و 20 /‏‏ 14 و 7 /‏‏ 6 ومع المنتخب الدنماركي بشوطين دون رد بواقع 16 /‏‏14 و 17 /‏‏16 وفي مباراتي تحديد المراكز خسر من تونس بشوطين لشوط وأمس أمام المنتخب الأمريكي بشوطين لشوط. ففي مجريات المباراة الأخيرة التي جمعته أمس مع نظيره الأمريكي بالملعب الرملي لنادي الغرافة خسر منتخبنا الوطني لكرة اليد الشاطئية اللقاء بشوطين دون مقابل بواقع 24 /‏‏ 20 و 25 /‏‏ 24 في مباراة شهدت رغبة قوية من الجانب الأمريكي لنيل المركز الحادي عشر بدورة الألعاب الشاطئية العالمية وحاول منتخبنا جاهدًا للفوز بالشوط الثاني لإيصال المباراة إلى رميات الجزاء إلا أنه لم يوفق في كثير من الفرص التي أُتيحت له أمام المرمى الأمريكي لينهي مشاركته في المركز الثاني عشر من دون أي فوز في الدورة وبسبع خسائر متتالية.